طفلي يصبح لونه أزرق عندما يبكي، ماذا افعل؟

0
145

قام بكتابة وإعداد المقال الدكتور “محمد المقبل” استشاري اطفال واسعاف اطفال

يصبح أحيانا لون الطفل أزرق عندما يبكي بسبب أخذه شهيق عميق مما يؤدي إلى بطء في ضربات القلب وبالتالي تقل كمية الدم الواردة إلى الدماغ لثواني قليلة، و تمتلئ أوردة الوجه بدم قليل بالأوكسجين، وهذا يعطي منظر الطفل اللون الأحمر الداكن المائل للزرقة وهذا غالبا يكون عابرا، ولا يدل على مرض معين ويسمى Breath holding spells أو نوبة الغشي عند البكاء وهي مع أنها حميدة إلا أنها تسبب ذعر و هلع للأهل خاصة الأم الغير خبيرة

ما هو العمر المحتمل إصابة الطفل بهذه النوبة؟
تحدث بعد السنة الأولى أو الثانية بنسبة 15% ونادرا ما تحدث خلال الأشهر الأولى، وخمسين بالمئة من الحالات تختفي بعد عمر 4 سنوات

و تقريبا 85% تختفي بعد 8 سنوات وهي لا تحتاج لفحوصات ولا لأي إجراءات أخرى

ماذا ينبغي ان تفعلي عن حدوث النوبة؟

1- يجب ان تعلمي أن هذه الحالة تزول تلقائيا ولا تؤدي إلى نوبة صرع
2- حاولي تجنب إغضاب الطفل خاصة أثناء الأكل لكن دون الإفراط في دلاله
3- لا تمنحي الطفل ما حاول الحصول عليه قبل النوبه
4- اذا كان الطفل يذهب للحضانة يجب اخبارهم عن الحالة وكيفية التصرف حال حدوثها
5- في حال حدوث النوبة قم بوضع الطفل على جانبه وانزع أي مواد طعامية من فمه لتجنب الاستنشاق والشرقة
6- في حال حدوث النوبة والطفل يأكل و حدث وشرق في الطعام فقم بإجراءات الإنعاش القلبي الرئوي التي تحدثت عنها قبل أيام (تجدونها في المقال هنا)
8- قم بتطمين الطفل بعد انتهاء النوبة
9- فيما لو وهذا نادرا ما يحدث فقد الطفل وعيه اتصل بالإسعاف أو خذه لأقرب إسعاف دمتم طيبين