كيف أبني أسنان قوية و نظيفة لطفلي الدارج؟

0
53

تمّ اعتماده من قبل الدكتورة لمى عيسى

كيف أبني أسنان قوية لطفلي الدارج؟
إن النظام الغذائي لطفلك يعتبر أساس الأسنان القوية و المقاومة للتسوسوس. فأسنانه الأولى قد تكوّنت أثناء فترة الحمل، لذا فإن نظامك الغذائي هو ما اعتمد عليه تكوينها في ذلك الحين.
يمكنك القيام بالعديد من الأشياء لضمان قوة الأسنان الدائمة التي تنمو بعد الأسنان اللبنية (أسنان الحليب)، كما تستطيعين القيام بالكثير للعناية بأسنان طفلك الحالية.

فيتامين د و الكالسيوم: احرصي على حصول طفلك الدائم على قدر كبير منهما لأن فيتامين د يساعد الجسم على استخدام الكالسيوم لتكوين العظام والأسنان.
استخدام بدائل الحليب: قد ينتج عن فطام طفلك عن الرضاعة الطبيعية أو الحليب الاصطناعي انخفاض كبير في كمية الحليب (اللبن) الذي يتناوله، لذا عليك أن تعوضيه بتناول منتجات بديلة من الألبان مثل الزبادي (اللبن الرائب) والجبن.
راقبي جرعة الفلورايد: هي مادة كلسية تغطي الجزء الظاهر من الأسنان، لذا على طفلك أن يحصل عليها فهو معدن ذو تأثير كبير جداً على تقوية ميناء الأسنان ومساعدتها على مقاومة التسوس. لكن في بعض الحالات النادرة، قد يؤدي الكثير من الفلورايد إلى ظهور البقع البيضاء على الأسنان أو الخطوط اللؤلؤية الفاتحة المعروفة بـ”فلوروسيس”.
لكن مع إختلاف طبيعة الأسنان من طفلٍ لآخر يكون بعض الأطفال أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بتسوس الأسنان عندها قد ينصح طبيب الأسنان باستعمال قطرات الفلورايد إلى جانب استخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد. غير أنه لا يكون ضرورياً عادة في المناطق التي يضاف الفلورايد إلى مياه الشرب فيها. ومن الأفضل دائماً استشارة طبيب الأسنان قبل استخدام أي مكمل غذائي يحتوي على الفلورايد.

انتبهي من العادات الغذائية السيئة لصحة أسنان طفلك و تجنبيها قدر المستطاع مثل إعطاء طفلك كميات كبيرة من العصائر الطبيعية أو العصائر المعلبة داخل زجاجة (قنينة أو بيبرونة أو رضّاعة). ويستحسن تقديمها أثناء تناول الطعام داخل كوب أو فنجان مع غطاء، مما يقلل من فرصة إبقاء العصير في فم طفلك مدة طويلة.

كيف أبقي أسنان طفلي الدارج نظيفة؟
يجب أن يكون تنظيف أسنان طفلك جزءاً من الروتين اليومي للنظافة الشخصية، مرتين في اليوم صباحاً ومساءاً، على أن يكون تنظيف الأسنان آخر ما يفعله قبل الذهاب إلى الفراش بعد العشاء حتى لا تبقى بقايا الطعام داخل الفم طوال الليل.

انتبهي إلى بقايا الطعام فوق أو بين الأسنان و نظفيها باستعمال فرشاة خاصة و بوضع مسحة بحجم حبة البازلاء من معجون الأسنان الخاص بالأطفال.

علمي طفلك أن يغسل أسنانه بحركة دائرية صغيرة و ليس من جانب إلى آخر لأنها قد تؤذي أسنانه عدا عن أنها لن تنظف أسنانه بشكل جيد، و لا تنسي الأسنان الخلفية.
إن عملية تنظيف أسنان طفلك الجيدة ليست بسهولة وصفها، فالعديد من الأطفال لا يسمحون لك بتفحص فمه بحثاً عن الفتات، حاولي أن تجعليه يقلدك أو جربي استخدام المرآة لينظر إلى أسنانه و بالتالي ستستطيعين رؤيتهم أيضا و قد تنصدمين من كمية الفتات العالق في أسنانه من بقايا حبوب الإفطار التي تناولها هذا الصباح حتى بعد محاولات التنظيف بالفرشاة.

حافظي على حماسته بتحويل عملية التنظيف إلى لعبة باستعمال معجون أسنان بألوان مختلفة أو نكهات متعددة، كما يمكنك إحضار مرآة يد صغيرة حتى يستطيع رؤية أسنانه أثناء تنظيفها. كما قد يساعد تغيير شكل فرشاة الأسنان بانتظام على الحفاظ على حماسه.