اختلاف فصيلة دم الحامل السالبة مع الجنين الموجبة

0
541

قام بكتابة و إعداد المقال الدكتور “عمر السحيباني” استشاري أمراض الدم وطب نقل الدم

معلومات و حقائق: اذا كانت فصيلة دم الأم الحامل سالبة يجب التأكد من عدم وجود اجسام مضادة اكتسبتها من حمل سابق لطفل فصيلة دمه موجبة لكي لا يتكسر دم جنينها الحالي، ويحدث هذا اذا كانت فصيلة الزوج موجبة وورثها الطفل في الحمل الأول للأم فيختلط دم الجنين الموجب مع دم امه السالب وتتكون اجسام مضادة عند الأم، وليس شرطاً ان يختلط دم الجنين مع الأم اثناء الحمل والولادة بل قد يحدث أيضاً عند الاجهاض ووفاة الجنين لا قدر الله.

كيف يتم منع تكسر دم الجنين لأم زمرة دمها سالبة؟
لمنع ذلك من حدوثه تعطى الحامل في حملها الأول وبعد الولادة ابرة بروتين مناعي anti-D تساعد في عدم تكون الأجسام المضادة لدى الأم، وهذه الأبرة تحمي دم الجنين في الحمل التالي للأم من التكسر فقط اذا كانت الاجسام المضادة متكونة بسبب اختلاف الفصيلة ما بين سالب وموجب.

هل يوجد حالات تكسر دم الجنين لا يمكن علاجها؟
للأسف نعم، قد يحدث تكسر دم للجنين بسبب وجود اجسام مضادة عند الأم موجهة لجينات دموية مختلفة غير تلك المكونة للفصيلة الموجبة وهذه للأسف لا علاج لها

الجين المكون للفصيلة الموجبة يسمى D وهو يتبع لمجموعة الريسس Rh وهذا بالامكان منع تكون اجسام مضادة له أما الجينات الأخرى فلا يمكن منع تكونها

نصائح للحامل التي تكون لديها أجسام مضادة:

– ان تكونت أجسام مضادة للحامل فيجب عليها تكثيف المتابعة عند الحمل لمعرفة قوة الجسم المضاد عند الأم بالتحليل وأشعة صوتية لمعرفة حالة الجنين
– ويجب أيضاً ارسال عينة من دم الجنين بعد الولادة مباشرة لبنك الدم لمعرفة ما اذا كان هناك تكسر دم للجنين ليتم العلاج مباشرة له لمنع المضاعفات

متى و لماذا يحدث تكسر الدم؟
هذا يحدث للحامل التي فصيلتها سالبة والطفل فصيلته موجبة مثل ابوه يعني المشكله كلها بسبب الأب الله يهديكم يالازواج دايماً المشاكل بسببكم

ما هي المضاعفات التي تصيب الجنين المصاب بتكسر الدم؟
المضاعفات التي قد تحدث للجنين عند حدوث ذلك هي مثل اي مضاعفات لتكسر الدم من:

– صفار
– دم في البول
– فقر دم حاد
– وصولاً الى فشل كلوي لا قدر الله

هل تصاب الأم بأية مضاعفات؟
اما الأم فلا يحدث لها مضاعفات سوى تكون تلك الأجسام المضادة لديها